منتدى الحقوق الاقتصادية: 95% من البذور الفلاحية في تونس مستوردة

0

المنبر التونسي (البذور الفلاحية) – قال عضو الهيئة المديرة للمنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والإجتماعية منير حسين إن مفهوم الأمن الغذائي يخضع لاعتبارات تتعلق أولا بالميزان التجاري الغذائي والمعادلة بين الصادرات والواردات الغذائية، مبينا ان الأمن الغذائي يخضع لاعتبارات عديدة مرتبطة أساسا بالتحديات المفروضة على الفلاحة التونسية على غرار التغيرات المناخية والانفتاح على الخارج.

وأكد حسين في هذا الصدد ان المنظومة الحالية للإنتاج في تونس لا تخضع لسياسات واضحة للدولة في القطاع الفلاحي بما ان هذه البلاد تخلت وفق قوله عن دورها القطاعي لصالح اقتصاد السوق والتي أصبحت منظومات الإنتاج تخضع لمقاييسه وتتحكم فيه عدد من الشركات.

وبين أن منظومات الإنتاج الحيوانية تخضع اليوم لتأثيرات شركات كبرى تحتكر مجلات العلف والأدوية وأيضا التوزيع سواء في قطاع تربية الدواجن أو الماشية.
كما تحدث حسين من جهة أخرى على مدى قدرتنا على تزويد السوق التونسية بالمواد الغذائية الأساسية والتي تتجسد وفق قوله على مستوى الحبوب مبينا انه إلى حد الآن منظومة إنتاج الحبوب لا تتكمن من تغطية حوالي 40% فقط من حاجياتنا لذلك يتم اللجوء إلى توريد الحبوب.

وقال منير حسين ان منظومة الإنتاج التونسية على مستوى البذور الفلاحية مربوطة بنسبة 95% ببذور موردة من الخارج عن طريق شركات في حين ان البذور التونسية لا توفر الا 5% وهو مايجعل منظومة الإنتاج في مجال الزراعات الكبرى خاصة الحبوب تخضع إلى تبعية الشركات العالمية.

وختم حسين بالقول ان كل هذه العوامل تجعل من الأمن الغذائي التونسي مهددا بشكل جدي ويترجم بوضوح كبير على مستوى الميزان الغذائي التونسي الذي فقد توازنه وأصبح هناك عجز هيكلي متواصل في المواد الأساسية والتي لها حضور هام جدا على طاولة غذاء التونسي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا