‘منطقة المتوسط، نقطة ساخنة للمناخ في دائرة الضوء’ تستضيف الدورة ال27 لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (COP27) بمدينة شرم الشيخ (مصر )

0

المنبر التونسي (مؤتمر المناخ بشرم الشيخ) – للمرة الأولى في تاريخ مؤتمر الأطراف تستضيف النسخة ال27 من المؤتمر جناحا لمنطقة المتوسط، حيث تم تبني هذه المبادرة لتسليط الضوء على التحديات الملحة التي تواجهها المنطقة حاليًا، والحلول المبتكرة المطروحة بالفعل في جميع أنحاء المتوسط​​، لزيادة الوعي بالتجاهل الذي تعاني منه منطقة المتوسط في مفاوضات المناخ.
ومن المقرر أن يستضيف جناح المتوسط ​​الكائن في المنطقة الزرقاء لمؤتمر شرم الشيخ، الفعاليات واجتماعات العمل ذات الصلة، إذ سيتيح فرصة استثنائية لإبراز التحديات الخطيرة وعرض ومناقشة المبادرات المطبقة والمخطط لها في المنطقة.
وسيكون بمثابة ساحة لكافة الجهات الفاعلة الإقليمية- الحكومية والخاصة، والعلمية والأكاديمية، والتقنية وصناع السياسات، والمجتمع المدني، والجهات التمويلية، وأصحاب الأعمال-للمشاركة بشكل نشط في مواجهة أزمة المناخ في حوض المتوسط ​​والمنطقة المحيطة به.

وتقود أمانة الاتحاد من أجل المتوسط هذه المبادرة
بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة-خطة عمل البحر الأبيض المتوسط ​​(UNEP-MAP) ومؤسسة PRIMA، وكذلك مع ائتلاف من أكثر المنظمات ذات الصلة التي تتعامل مع العمل المناخي في المنطقة (انظر القائمة أدناه)

وفي نهج مبتكر، سيستعين جناح المتوسط ​​بخبراء شبكة حوض المتوسط المعنية بتغير المناخ والبيئة (MedECC) وذلك كمجلس علمي يقدم المشورة لأنشطته.
وتضم تلك الشبكة أكثر من 600 عالم من 35 دولة ونشرت في عام 2019 أول تقرير تقييم علمي على الإطلاق حول تأثير تغير البيئة والمناخ على منطقة البحر المتوسط.
يتطلب الانتقال الفعال والسريع جهدًا مشتركًا من قبل جميع الجهات الفاعلة ذات الصلة. يهدف الجناح إلى خدمة المنطقة وسيعمل كمركز للأنشطة والشراكات التي تقوم بها المؤسسات العامة الإقليمية ومنظمات المجتمع المدني وكيانات القطاع الخاص لتحفيز الانتقال المستدام من خلال الابتكار الجماعي والقابل للتطوير.
وفي هذا الصدد، يدعو المنظمون المنظمات لاستضافة الأنشطة والمشاركة في مناقشات ومفاوضات الجناح (المعلومات الخاصة بالدعوة منشورة هنا
www.mediterraneanpavilion.com

وبعد صيف هيمنت عليه حالات الطوارئ المناخية والبيئية في جميع أنحاء المنطقة، وفي سياق أزمة المناخ العالمية، تواجه منطقة المتوسط ​​تحديات خاصة بها يمكن أن تزعزع الاستقرار الإقليمي: تأثر شديد للغاية ومتسارع – حيث تعد ثاني أسرع منطقة على كوكب الأرض احترارا (ترتفع درجة حرارة منطقة المتوسط بنسبة 20٪ أسرع من بقية العالم).
و تعاني منطقة المتوسط أيضا من تفاوت و تباين خطير على الصعيد الاجتماعي والاقتصادي ومن نقص في التكامل و لكنها تظل مركزا للحلول الناشئة – السياسات العامة والمبادرات الخاصة – التي يمكن أن تكون بمثابة نموذج لجهود مماثلة يتم توسيع نطاقها عالميًا.

اعتماد وسائل الإعلام
الصحفيون المهتمون بالحصول على مزيد من المعلومات القادمة حول أنشطة الجناح، الإعلانات، الفعاليات الصحفية أو الراغبون في إجراء مقابلة مع ممثل جناح المتوسط، يمكنهم التواصل عبر البريد الالكتروني التاليmedia@ufmsecretariat.org.
سيتم نشر المعلومات المتعلقة بجدول الأعمال اليومي والأنشطة المقررة خلال مؤتمر COP27 قريبًا على www.mediterraneanpavilion.com.

تعرف على منظمي جناح المتوسط

المنظمون
• أمانة الاتحاد من أجل المتوسط ​​(UfM)
• برنامج الأمم المتحدة للبيئةخطة عمل البحر الأبيض المتوسط ​​(UNEP-MAP) والخطة الزرقاء (Plan Bleu) و Medwaves

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا