أستاذ قانون عام: “لا يمكن للانتخابات أن تكون حرة في ظل المرسوم عدد 54 الذي يكمم الأفواه”

0

المنبر التونسي (الانتخابات) – قال أستاذ القانون العام بجامعة سوسة عبد الرزاق المختار في تصريح لموزاييك ان التشنجات والاحتقان على مواقع التواصل الاجتماعي تراجعت منذ صدور المرسوم عدد 54 المتعلق بمكافحة الجرائم المتصلة بانظمة المعلومات والاتصال، مشيرا الى جملة من التحفظات والاحترازات التي اثارها حقوقيون في الداخل والخارج.

وشدد المختار على هامش ندوة لمرصد شاهد حول الانتخابات التشريعية في ظل المرسومين 54و 55، على ان المرسوم عدد 54  لسنة 2022 غير صديق لحرية التعبير والتفكير ما جعله محل اعتراضات حقوقية داخليا وخارجيا.

وبين انه لا يمكن للانتخابات ان تكون حرة في ظل مرسوم يكمم الأفواه ويمثل سيفا معلقا على رقاب الجميع اذا مارسوا الحق في التعبير الحر.

وقال المختار انه “لا انتخابات حرة دون تعبير حر ودون اتاحة الفرصة للجميع للتعبير عن مواقفهم”.

واعتبر المختار ان النصوص القانونية الموجودة قبل هذا المرسوم تتضمن ما يكفي من النصوص للتصدي لكل الظواهر السلبية “التي نقر بوجودها” وفق تعبيره.

وتابع استاذ القانون العام انه ثمة اليوم نزعة مبالغ فيها لتجريم كل شي ولاعتبار ان العقاب القوي هو الذي سيضمن النتيجة المرجوة.

وقال المختار ” اظن ان هذه الفكرة خاطئة ولم تعط مفعولها في المجالات الاقتصادية وغيرها.. ولا اعتقد انها ستعطي مفعولها في المجال الانتخابي.. بقدر ما ستولد نفورا وتخوفا وتكلسا للعملية الانتخابية والسياسية بما يبقيها في دائرة الموالين للسلطة”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا