نقيب الصحفيّين: “هناك تدخُّل من السلطة في المضامين الإعلامية..”

0

المنبر التونسي (نقيب الصحفيين) – اكد مهدي الجلاصي نقيب الصحفيين التونسيين اليوم  ان وضع الصحافة صعب واصبح العمل غير ممكن وان البيئة غير امنة لممارسة الصحافة في ظل التضييقات التي تشهدها هذه الفترة على حرية التعبير ووجود تضييقات غير مسبوقة ما فسّر تراجع تونس ب 20 درجة في التصنيف الدولي رغم انكار السلطة وحديثها عن ضمان حرية التعبير.

وقال نقيب الصحفيين ان هناك تدخلا من السلطة في المضامين الاعلامية في الاعلام العمومي على وجه الخصوص انطلق من خلال التعيينات المباشرة وعن طريق الضيوف في البرامج والاخطر التدخل ايضا في الاعلام الخاص اذ اقر بعض المديرين الى تعرضهم الى ضغوط.
ودعا الى الوقوف صفا واحدا من كل مكونات المجتمع المدني لمحاربة هذه الممارسات والدفاع عن حرية الصحافة التي تعني مل الناس ولا تعني فقط الصحفيين.
وجاء ذلك على هامش المشاركة في المائدة المستديرة و لقاء مجموعة العمل حول الديمقراطية وحقوق الإنسان تحت شعار ” دستور 2022 : أي دولة قانون ؟ أي ديمقراطية؟   بتنظيم من  الشبكة الأورومتوسطية للحقوق بمشاركة جملة من جمعيات المجتمع المدني كجمعية الصحفيين التونسيين وجمعية القضاة ومنتدى الحقوق الاقتصادية والاجتماعية وعديد نشطاء المجتمع المدني.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا